Lovito


 
الرئيسيةمنتديات لوفيتوبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة كعب بن مالك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: قصة كعب بن مالك   السبت سبتمبر 20, 2008 7:08 am

السلام عليكم

قصة كعب بن مالك

القصة ذكرت فى القرآن الكريم
قال تعالى:

" لَقَدْ تَابَ اللَّهُ عَلَى النَّبِيِّ وَالْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ مِنْ بَعْدِ مَا كَادَ يَزِيغُ قُلُوبُ فَرِيقٍ مِنْهُمْ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ إِنَّهُ بِهِمْ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ وَعَلَى الثَّلاثَةِ الَّذِينَ خُلِّفُوا حَتَّى إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنْفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَنْ لا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ مَا كَانَ لِأَهْلِ الْمَدِينَةِ وَمَنْ حَوْلَهُمْ مِنَ الْأَعْرَابِ أَنْ يَتَخَلَّفُوا عَنْ رَسُولِ اللَّهِ وَلا يَرْغَبُوا بِأَنْفُسِهِمْ عَنْ نَفْسِهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ لا يُصِيبُهُمْ ظَمَأٌ وَلا نَصَبٌ وَلا مَخْمَصَةٌ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلا يَطَأُونَ مَوْطِئاً يُغِيظُ الْكُفَّارَ وَلا يَنَالُونَ مِنْ عَدُوٍّ نَيْلاً إِلَّا كُتِبَ لَهُمْ بِهِ عَمَلٌ صَالِحٌ إِنَّ اللَّهَ لا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ وَلا يُنْفِقُونَ نَفَقَةً صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً وَلا يَقْطَعُونَ وَادِياً إِلَّا كُتِبَ لَهُمْ لِيَجْزِيَهُمُ اللَّهُ أَحْسَنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) (التوبة 117-121)

ندخل فى القصة
كان كعب بن مالك صحابى جليل لا يتأخر عن غزوة أو عن سيدنا رسول الله قط حتى جاء يوم وكان رسول الله (ص) يستعد للقيام بغزوة تبوك ( قبل وفاة الرسول بعام واحد) ولأول مرة يعلن رسول الله عن معلومات الغزوة فقال سوف نذهب لمحاربة الرومان فى مكان يدعى تبوك يبعد حوالى 1000 كم عن مكان إقامتهم وأستعد أهل المدينة للقيام بهذه الغزوة وكانت ظروف هذه الغزوة صعبة وقاسية فقد كان الجو حار جداً بالإضافة الى ان موسم جمع المحصول أوشك على المجئ والمسافة بعيدة جداً فقرر كعب بن مالك عدم الذهاب مع سيدنا رسول الله الى هذه الغزوة وبالفعل ذهب سيدنا رسول الله ومعه 30 الف من الجنود ولم يكن فيهم كعب بن مالك وأستمرت الغزوة حوالى 50 يوم ثم عاد وكان فى استقبالة أهل المدينة وكل من تخلف عن الذهاب الى الغزوة وكانوا حوالى 80 فرد وقفوا لاستقبال رسول الله (ص) وتقديم الاعزار له وكان سيدنا رسول الله يسمع لهم ويستغفر لهم الله سبحانة وتعالى حتى جاء دور كعب بن مالك فلم يستطع الكذب أو أختلاق الاعزار فقال له: يا سيدنا رسول الله إنى تخلفت عن الغزوة وليس لى عزر يذكر وكان مثله أثنين من الصحابى أيضاً لم يستطيعوا الكذب فأمر رسول الله بعقابهم وكان العقاب من جنس العمل فهم أختاروا أن يظلوا لحالهم دون ان يدافعوا عن الاسلام ولا عن مدينتهم ولا عن أهلهم فكان عقابهم أن يستمروا لحالهم دون أن يكلمهم أحد من أهل المدينة ولا حتى أهلهم ولا اولادهم وفعلا نفذ العقاب حتى كان اهل المدينة لا يردون عليهم السلام وكانوا فى حزن شديد وبكاء ليل ونهار حتى جاء يوم وكان قد تعب كعب بن مالك من هذا العقاب الرادع فذهب الى ابن عمتة ( وكان يسكن فوقة) وقال لة: يا أبا قتادة فلم يرد عليه فقال له: أقسمت عليك يا أبا قتادة أن ترد علىَ هل انا لا أحب الله ورسوله فلم يجب فأقسم عليه ثلاث مرات حتى رد فى المرة الاخيرة قائلاً : الله ورسوله اعلم فأجهش كعب بن مالك بالبكاء وكان يذهب ليصلى بالجامع بجانب سيدنا رسول الله عندما ينظر أمامة يجد سيدنا رسول الله ينظر له فينظر الية يلتفت سيدنا رسول الله إلى الجهة الآخرى وبعد مرور 40 يوم على هذا الحال أمر رسول الله بأن حتى نساءهم محرمة عليهم فذهبت إحدى زوجات الصحابى الثلاثة الذين تخلفوا الى سيدنا رسول الله (ص) قائله له: يا سيدى إن زوجى كبير بالسن ولا يوجد أحد يخدمة اسمح لى ان ابقى بجوارة حتى استطيع خدمتة فقال رسول الله : إذن إبقى معة ولكنك محرمة علية وبعد مرور 50 يوم (مدة الغزوة) نزلت آيات سورة التوبة بأن الله قد تاب عليهم وعندما سمع أهل المدينة بهذا الخبر ركب إحدى سكان المدينة على حصانة وجرى به حتى يبشر كعب بن مالك وركض الآخر حتى يقف فوق الجبل ويعلن هذا الخبر الجميل وعندما وصل الرجل الذى يركب على حصانة الى كعب بن مالك وبشره أعطى له كعب بن مالك العباءة التى يرتديها هدية لبشارته وكان لا يملك سواها وذهب الى أبن عمة (أبا قتادة) وأستلف منه عباءة ليذهب لمقابلة رسول الله (ص) وذهب الى سيدنا رسول الله وجلس بين يدية ووعدة بأن هذا لن يتكرر مرة ثانية.


أهم شئ بالقصة أن ربنا بيحذرنا من التخلى عن الدفاع عن الوطن لان من يتخلى عنه سوف يتخلى رسول الله (ص) عن شفاعته يوم القيامة

اكيد القصة عاجبتكم
بس يارب تكون طريقة الالقاء عجبتكم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: قصة كعب بن مالك   الأحد سبتمبر 21, 2008 6:07 am

اول مرة اعرف القصة دي
انا بسمع عنو كتير بس ماكنتش اعرف قصتو
جزاكي الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة كعب بن مالك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Lovito :: المنتديات العامة :: -:: إســــ،ــــلامنــــا ::--
انتقل الى: